מועצה מקומית בית ג'אן

טלפון: 04-9802220

אמנה יישובית

بيت جن تكتب ميثاق بلدي ضد العنف

 

عقدت مساء يوم الاثنين ألموافق 24.1.2011  تحت رعاية المجلس ألمحلي في بيت الشعب جلسة خاصة هدفت إلى بلورة ميثاق بلدي ضد العنف لقرية بيت جن وذلك في نطاق مشروع مدينه بلا عنف, شارك في هذه الجلسة رئيس المجلس المحلي السيد بيان قبلان ونائبه السيد ياسر خطيب وكافة الأطر الاجتماعية التي تشكل تمثيلا شاملا لكل الطبقات والمؤسسات الاجتماعية والتربوية في القرية ومنها :إطار المشايخ ألائمه والسياس, إطار مدراء المدارس ومستشاري التربية, إطار مرشدي الوقاية ومركزي التربية الاجتماعية , إطار لجان أولياء الأمور, إطار الأمهات والنساء المتطوعات, إطار الشبيبة والشابات المتطوعين, إطار دورية الأهل , إطار مربيات الروضات والبساتين, إطار مديري أقسام المجلس المحلي, إطار مركز الشبيبة, إطار الجمعيات المتطوعة المسجلة وإطار عاملي مدينه بلا عنف . كذالك شارك في الاجتماع كل من سعادة القاضي السيد صائب دبور ,مفتشي المعارف الدكتور كمال شوفانيه , السيد جلال أسعد , السيد صالح خطيب والسيده غصون خطيب,كذالك شارك فيه كل من مدير قسم المعارف في الوسط الدرزي والشركسي المحامي مصلح قبلان ,ومدير الوسط الغير يهودي في مشروع مدينه بلا عنف السيد جدعان صفدي , والسيد سهير نجم مدير مشروع مدينه بلا عنف في القريه والسيد معضاد صلالحه مركز الوقاية ضد العنف في المدرسه الشامله .

واكب على ترتيب, إدارة وتوجيه هذا الاجتماع الكبير الأخ منير قزامل المرشد العام لمشروع مدينه بلا عنف , حيث افتتح الاجتماع بالترحيب والشكر الجزيل على تلبية الدعوة متمنيا لجميع أبناء ألطائفة الدرزية أن تكون زيارة مقبولة بمناسبة عيد سيدنا النبي ألخضر عليه السلام , كما وشرح عن الطريقة التي ستتم بواسطتها بلورة الميثاق البلدي ضد العنف في هذه الجلسة .

ألسيد سهير نجم أسهب في شرحه عن ألمشروع ألقطري "مدينة بلا عنف" الشائع في أكثر من مئة مدينة وقرية في البلاد. من بعده ألقى كلمته السيد جدعان صفدي شرح فيها عن أهمية المشروع وفوائده للقرية والمجتمع عامة, ثم بارك الشيخ أبو يوسف أمين صلالحه هذه الخطوة الضرورية نيابة عن المشايخ الأجلاء .

بعد أن اتخذت كافة الأطر أماكنها, دخل مسار المشاركة الفعالة حيز التنفيذ بتوجيه مخطط مقسم إلى مهمات حتى اكتمل المشروع.

هذا وقد شُكلت لجنة لتلخيص ما كتبته واقترحته كافة الأطر تكونت من السيد القاضي صائب دبور والمفتشين : الدكتور كمال شوفانيه والسيد صالح خطيب والسيد جلال أسعد , حيث قاموا بايجاز كل الاقتراحات لمحتوى الميثاق بحسب ما طرحت على يد كافة الأطر , في نهاية الاجتماع ألقى السيد بيان قبلان رئيس المجلس المحلي كلمته القيمه , كما وطرح الدكتور كمال شوفانيه أمام الحاضرين نيابة عن لجنة التلخيص محتوى مسودة الميثاق الناتج عن عمل اللجنة ومن ثم وقّعت كل الأطر المشاركة على مسودة الميثاق البلدي ضد العنف والذي انبثق عن إرادة المواطنين الممثلين بالأطر المشاركة.

هذا وسنقوم بتنقيح مسودة الميثاق بمساعدة مختصين لغويين: الاستاذ علي أحمد صلالحه حائز على لقب دكتوراة في اللغة العربية, والاستاذ صالح خطيب مفتش أللغة العبرية, ومن ثم سيقام اجتماع جماهيري عام  بحضور شخصيات سياسية مرموقة يُزاح فيه الستار عن الميثاق .

    أخيرا بإسمي وبإسم رئيس المجلس المحلي وعاملي مشروع مدينه بلا عنف,أتوجه بجزيل الشكر وكامل الامتنان لكل من دُعي وحضر وشارك في هذا المشروع الكبير ولمن ساهم في إنجاحه متمنيا من الباري تعالى أن يحفظ قريتنا الحبيبة ومواطنيها بالسلامة والطمأنينة, بعيداً عن كل أشكال العنف كما عهدناها دائماً.

 

 

مع فائق الاحترام
طاقم

مدينه بلا عنف